Header Ads Widget

Responsive Advertisement

التعليم عن بعد و أهميته

التعليم عن بُعد  , بيئة التعليم , جائحة كورونا  التعليم عبر الإنترنت , التعلم عن بُعد , التعليم مصطلح التعليم الإلكتروني أحد طرق التعليم الحديثة التعليم عن بعد  learning distance
 
التعليم عن بُعد  , بيئة التعليم , جائحة كورونا  التعليم عبر الإنترنت , التعلم عن بُعد , التعليم مصطلح التعليم الإلكتروني أحد طرق التعليم الحديثة التعليم عن بعد  learning distance

بما حققته من تقدم في الوطن العربي خصوصا دول الشرق الأوسط غرار السعودية و الإمارات المتحدة و التدريس بدون الحاجة إلى المعلم والكتاب .
نظرا لأهمية الموضوع خاصة في ظل جائحة فيروس كورونا التي مست كل نظام العالم و التعلم و الدراسة فتعين في كل مدرسة و جامعة و معهد التي تعتبر بيت الطالب و الأستاذ و الدكتور و الأسرة التربوية كاملة علينا إبراز المزايا و مهارات أكثر  و التكافل بحكم الضرورة و السير على النظام التعليمي على تمام الصحة .

مفهوم و تعريف التعليم عن بعد

هل معنى التعليم عن بعد هو نفسه التعليم عبر الانترنت؟


التعليم عن بعد يقصد به : عملية تبليغ و إيصال برنامج تعليمي أو المناهج و ﺍﻟﻤﻌﻠﻭﻤﺎﺕ التعليمية و نقلها إلى الدارسين بحيث تكون خارج المؤسسات التعليمية المألوفة وذلك تحت نتيجة و بسبب ظروف جاءت حائلة عن استخدام الوسائل التقليديّة المباشرة داخل قاعة الفصل بين المتعلّم والمعلّم مباشرة.
أما التعليم عبر الإنترنت فيقصد به التعلُّم عن بعد إلا أن مصدر اﻟﺘﻌﻠﻴﻢ  يقوم ويعتمد و يتم عن طريق الانترنت ونقل المعلومات عبرها ولكنها متعددة من حيث موضوع التعلم تناولها أشكال أساسي منحصر في البرامج الدراسية و محاضرات الجامعات فقط ولكن تمتد إلى الدورات التعليمية في مختلف المجالات و المواضيع مثلا تعلم طريقة إصلاح الهواتف أو دورة في الحجامة دورة في فن الرسم في مهنة الحلاقة و غيرها ...

أهداف التعلم عن بعد


- تخفيف العبئ على المدارس و الطلاب اﻟﻤﺘﻌﻠّﻤﻴﻦ .
- محاولات الحد من انتشار فيروس كوفيد 19 المستجد.
- الحرص على مصلحة و دعم المتعلم و عدم تجميد العام الدراسي .
- نجاح السير في البرامج.
- فتح المجال للطلاب و تقديم تجربة و فرصة تعليم ﺘﻜﻨﻭﻟﻭﺠﻴﺎ حديثة .

مميزات و خصائص التعلم ﻋﻦ ﺑﻌﺪ


فرضت بداية الجائحة تحديات للتعليم لم تكن ﻓﻲ الحسبان عند وزارة و معالي وزير التربية بأن تحصل وسببت أزمة , ذلك مما أنه أصبح يمنع على الطلبة حتى والتعليم بشكل عام و في العديد من الدول على حد سواء فقد أغلقت جميع المدارس و الجامعات أبوابها بل وضرورة خلق مسافة أمان بين البشر و المكوث بالبيت لهذا تم اللجوء إلى اسلوب التعليم عن بعد الجديد :
- تطبيق تنمية فعلية في مجال التعلم الرقمي.
- عدم التقيد وقت و ساعات و أيام الدروس و منه اختيار الوقت المناسب .
- إختصار الفترة الزمنية والخاصة بالتعليم و مصروف التنقل و الجهد.
- تحقيق مهمة التعليم بالشكل المتزامن و الآني للمتعلمين رغم عدد المتعلمين الكبير و إن تجاوز مليون طالب
- إمكانية إعادة الدرس في حال التلميذ الذي لم يفهم من أول مرة أو الذي تخلف.
 

في النهاية فإن التعليم عن بعد كان طوق النجاة الذي تم إلقاؤه للنظام التعليمي بمختلف أطواره و بشكل عام لإنقاذ السنة الدراسية و الطالب و التلميذ من الغرق في بحر الجهل و الإهمال بفعل أمواج الوباء المتفشي الذي هدد الناس جميعا من حتى الخروج من مساكنهم أو حتى الإقتراب من بعضهم ، وحتى من دون ذلك فالتعليم البعيد قد فرض نفسه قسرا في هذه الحالة كونه الحل الوحيد و آخر شمعة في هذا الظلام الدامس , رغم هذا أكان من جهة أخرى فعلا من الإنصاف التقاعس عن إنتهاج هذا الأسلوب المفيد.

إرسال تعليق

4 تعليقات

  1. https://www.alwadifa24.org/2021/03/recherche-un-emploi.html

    ردحذف
  2. https://www.alwadifa24.org/2021/03/recherche-un-emploi.html

    ردحذف
  3. https://www.alwadifa24.org/2021/03/nouvelles-horaires-pour-recrutement.html

    ردحذف
  4. https://www.alwadifa24.org/2021/03/nouvelles-horaires-pour-recrutement.html

    ردحذف